مدرب أرسنال: العطلة الشتوية كانت بمثابة فترة إعداد مصغرة

قال ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال اليوم الجمعة إن فترة التوقف الشتوية الأولى على الإطلاق في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم منحت لاعبيه الفرصة للتعرف على أفكار جديدة والبقاء معا قبل المرحلة الأخيرة من الموسم.

ويحاول أرتيتا إعادة الاستقرار لموسم أرسنال المتعثر منذ إقالة المدرب السابق أوناي إيمري في ديسمبر كانون الأول الماضي إذ يحتل النادي اللندني المركز العاشر متأخرا بفارق عشر نقاط عن المركز الرابع المؤهل إلى دوري أبطال أوروبا.

ومع ذلك تحسن أسلوب أداء الفريق وتماسكه لكن لا تزال النتائج متعثرة حيث تعادل أرسنال في اخر أربع مباريات بالدوري قبل استضافة نيوكاسل يونايتد بعد غد الأحد.

وقال أرتيتا للصحفيين اليوم “فترة التوقف الشتوية جاءت بمثابة مرحلة إعداد مصغرة لنا في دبي. كان لدينا الوقت للعمل على العديد من الأمور والمبادئ مثل كيفية التعامل مع طرق اللعب المختلفة والأشياء ذات الصلة مثل الأداء بالكرة وبدونها.

“كانت الفترة رائعة أيضا لأننا قضينا بعض الوقت سويا ليتعرف كل منا على الاخر بشكل جيد ليس فقط بالنسبة للاعبين لكن أيضا للجهاز الفني. كانت رحلة مثمرة للغاية.

“فكرنا فيما فعلناه سويا في اخر خمسة أو ستة أسابيع منذ تولي المسؤولية وما حدث من تطور في بعض الأمور وما حدث من أشياء إيجابية ينبغي الحفاظ عليها وكذلك الأشياء التي نحتاج لتطويرها وتحسينها”.

وعزز أرسنال صفوفه خلال فترة الانتقالات الشتوية الشهر الماضي بالتعاقد مع المدافع بابلو ماري والظهر الأيمن سيدريك سواريز على سبيل الإعارة لكن أرتيتا قال إن المدافعين ليسا جاهزين لخوض مباراة الأحد حيث لا يزال سيدريك يتعافى من إصابة في الركبة.

وأضاف “لم يشارك بابلو في أي مباراة منذ نهاية ديسمبر. يعاني من مشكلة طفيفة. تدرب معنا الأسبوع الماضي. أعتقد أنه من المبكر الدفع به في المباراة المقبلة لكني أتوقع انضمامه للتشكيلة الأسبوع المقبل أو نحو ذلك.

“سيدريك يعاني من خيبة أمل كبيرة خاصة عندما تنضم لفريق جديد ترغب في إثبات كفاءتك سريعا. يعاني من مشكلة في ركبته ولم يتعاف تماما”.