مراسلتنا: قتيلان وعدد من الإصابات جراء إطلاق نار في طرابلس اللبنانية

أفادت مراسلتنا من لبنان، بوقوع قتيلين وعدد من الإصابات جراء إطلاق نار في مدينة طرابلس شمالي لبنان.

وفي السياق ذاته، قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، إن لبنان يمر بظروف صعبة، وأن السلوك السياسي هو السبب في غضب الشعب، لافتا إلى أن من يرى أن لديه حلا للأزمات أدعوه لتسلم السلطة بكل سهولة.

وأضاف الحريري، في كلمة له من بيروت، أن الحكومة اتخذت بعد الإجراءات لزيادة الدخل وتقليل النفقات، لكن في الوقت ذاته الرواتب تكلف الدولة نحو 2 ميار دولار سنويا، مشيرا إلى ضرورة تغيير كل القوانين، التي يتم العمل بها منذ الستينيات.

وأضاف الحريري، أن الشعب اللبناني أعطى الحكومة أكثر من فرصة، وانتظر منا العمل، لكننا لم نقدم لهم سوى السجال السياسي.

ومن جانبه، قال وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل، الجمعة، إن من يدعو لإسقاط الحكومة يهدف لتحقيق أهداف سياسية شخصية، وإن لبنان أمام الانكسار أو الإنقاذ الجرئ.

وأوضح وزير الخارجية اللبناني، خلال مؤتمر صحفي من بيروت، “أننا لا نقبل فرض أي ضرائب جديدة على عامة الناس دون فرض ضرائب على الأثرياء”.

وتجددت صباح الجمعة المظاهرات وسط العاصمة بيروت ومناطق أخرى، احتجاجا على الأوضاع المعيشية وفرض ضرائب جديدة.