مراسلنا: مدة احتجاز الناقلة الإيرانية في جبل طارق تنتهي يوم السبت المقبل

أفاد مراسل الغد في لندن عمر شاكر ، بأن “المتحدث باسم الخارجية البريطانية قال إن مسألة الناقلة الإيرانية تخص سلطات جبل طارق ومازال التحقيق مستمر ولا يمكن للخارجية البريطانية التعليق على الموضوع” .

وأوضح مراسل الغد، أن “بريطانيا تعاملت منذ بداية الأزمة على اعتبار أنها تخص سلطات جبل طارق والقضاء هناك هو من يعنيه مسئولية التحقيق في المسألة وذلك على الرغم من خضوع جبل طارق للمملكة المتحدة وهي مسؤلة عن سياسات الجبل الخارجية والعسكرية” .

وأكد،  أن “التصريحات الإيرانية لا تعطي تأكيدا لما جاء من جانب إيران بقرب إطلاق سراح الناقلة، غير أن هناك إشارات متبادلة تشير إلى وجود  انفراجة للأزمة”.

وأشار إلى أن مدة احتجاز الناقلة الإيرانية قد تنتهي  يوم السبت المقبل دون وجود إشارة لتمديد المدة”.

وكانت وكالة فارس الإيرانية ذكرت نقلا عن سلطات جبل طارق بأنه سيتم الإفراج عن الناقلة المحتجزة مساء اليوم،

ومن جانبها قالت الخارجية البريطانية إن التحقيقات الجارية بشأن الناقلة الإيرانية مسألة خاصة بسلطات جبل طارق.