تفاصيل زيارة الوزير البريطاني لشؤون الشرق الأوسط إلى طهران غدا

قال مراسلنا من برمنجهام، عمر شاكر، إن زيارة أندرو موريسون، الوزير البريطاني لشؤون الشرق الأوسط، إلى طهران، غدا الأحد، ليست سهلة، في ظل تنامي التوتر بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران.

وتشهد العلاقات بين واشنطن وطهران توترا وتصعيدا مستمرا بعد أن علقت إيران بعض التزاماتها بموجب اتفاق حول برنامجها النووي أبرم في 2015 بعد عام على انسحاب واشنطن منه في حين شددت إدارة ترامب عقوباتها على الاقتصاد الإيراني.

وأضاف مراسلنا، مع الإعلامية لينا مسلم، أن موريسون، سيثير المخاوف الدولية حيال سلوك إيران الإقليمي في سوريا واليمن ومنطقة الشرق الأوسط ككل.

وكانت بريطانيا أعلنت السبت أن موريسون سيزور إيران غدا الأحد لإجراء محادثات «صريحة وبناءة» في ظل تصاعد التوتر بين طهران وواشنطن.

ومن المقرر أن يبحث الوزير البريطاني أيضا، ملف السجينة البريطانية التي حكم عليها بالسجن 5 سنوات بتهمة التجسس، في محاولة لإطلاق سراحها.