مراسل الغد: أكثر من 10 مرشحين سيتنافسون على منصب رئيس وزراء بريطانيا

قال مراسل الغد من لندن، عمر بشير، إن ما بين 10 و15 مرشحا من حزب المحافظين في بريطانيا سيتنافسون على منصب رئيس وزراء بريطانيا، وذلك بعد أن قدمت تيريزا ماي استقالتها إثر فشل خطتها لانفصال بلادها من الاتحاد الأوروبي.
وأكد مراسلنا، أن النواب في حزب المحافظين سيصوتون للمرشحين، فيما يتنافس أعلى اثنين حصولا على الأصوات في جولة أخيرة ترفع أحدهما إلى منصب رئيس وزراء بريطانيا.
وأضاف أن الدعوة لـ«انتخابات مبكرة» تحتاج أولا لحجب الثقة من الحكومة البريطانية وهو أمر مستبعد في المرحلة الحالية، والخيار الوحيد أن يدعو رئيس الوزراء الجديد إلى انتخابات مبكرة.
وعن ردود فعل المعارضة البريطانية على استقالة تيريزا ماي، قال مراسلنا، إن زعيم حزب العمال البريطاني، جيرمي كوربن، قال إنه متعاطف مع تيريزا ماي، وأنه متفهم لأسباب استقالتها، كما يعلم أنها تعرضت لضغوطات، ولكنه قال أيضا “ماي لم تقدم جديدا كي ندعمها في المفاوضات التي انهارت بين حزب العمال وحزب المحافظين”.
كما أشار كوربن إلى أن استبدال ماي بقيادي جديد من حزب المحافظين لمنصب رئيس الوزراء لن يحل الأزمة.
وأعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي استقالتها اليوم الجمعة بعد فشل خطتها في الخروج من الاتحاد الأوروبي، مشيرة إلى أنها مستمرة في أداء مهامها حتى الـ7 من الشهر المقبل.
وأضافت ماي في كلمة لها أنها قدمت استقالتها من أجل مصلحة بريطانيا، مضيفة أنها فعلت كل ما في وسعها للخروج من الاتحاد الأوروبي.
من جانبه أعلن حزب المحافظين البريطاني أن رئيس الوزراء الجديد الذي سيخلف تيريزا ماي سيعين قبل الـ20 من الشهر المقبل.
وقال وزير الخارجية البريطانية، جيريمي هانت، إنه سيترشح لزعامة حزب المحافظين وذلك بعد ساعات من إعلان استقالة ماي.