مراسل الغد: مقتل شقيق زعيم المتمردين الحوثيين صنع شرخا داخل التنظيم

قال مراسل الغد من مدينة الحديدة اليمنية، إن مقتل شقيق زعيم المتمردين الحوثيين بدر الدين الحوثي صنع شرخا بين القيادات الحوثية بصنعاء.

وأضاف مراسلنا، أنه يعتقد أن مقتل شقيق عبد الملك الحوثي كان قبل يومين أو أكثر، لكن الإعلان جاء متأخرا لعدة أسباب من أبرزها أن “الميليشيا الحوثية” تفضل تأخير إعلان وفاة قادتها لإجراء ترتيباتها اللازمة.

وأوضح مراسلنا، أن “الميلشيا الحوثية” كانت حريصة على صرف الأنظار عن ما يحدث من اشتبكات في العاصمة المؤقتة عدن.

وعبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليمن، مارتن جريفيث، الأربعاء الماضي، عن قلقه من التصعيد العسكري في مدينة عدن بجنوب البلاد، بعد تقارير عن إدلاع اشتباكات في محيط القصر الرئاسي.

وأعلنت “ميليشيا الحوثي” اليوم، الجمعة، مقتل إبراهيم بدر الدين الحوثي، شقيق زعيم المتمردين الحوثيين.

ويعتبر إبراهيم بدر الدين الحوثي أحد أذرع شقيقه عبد الملك الحوثي، حيث كان يعتمد عليه في العديد من العمليات العسكرية.

ويعد من أبرز قادة عملية اقتحام العاصمة صنعاء، بالإضافة إلى أنه شارك في عملية الانقلاب على الشرعية واقتحام دار الرئاسة ومحاصرة الرئيس عبد ربه منصور هادي في منزله.