مراسل الغد: 52% من الشعب الفرنسي يرغبون بوقف تظاهرات السترات الصفراء

توعد رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب المسئولين عن أعمال الشغب والحرق في العاصمة باريس بعقاب شديد.

وشهدت مظاهرات الأمس اشتباكات بين محتجي السترات الصفراء وقوات الأمن في العاصمة باريس. وأطلقت الشرطة قنابل الغاز لتفريق المظاهرات التي خرجت للسبت الثامن عشر على التوالي.

وأفاد مراسل الغد من باريس: “المجتمع الفرنسي يرفض هذه الأعمال، وأغلب استطلاعات الرأي أظهرت ان 52 % من الشعب الفرنسي يرغب بوقف هذه التظاهرات”.