مسيرات غاضبة في لبنان رغم كورونا

قالت مراسلة الغد في بيروت ليلي خليل، إن الشارع اللبناني أدار بوصلته بعد حالة الغليان التي شهدها الشارع على مدار شهرين  من التعبئة العامة التي أبقتهم للمنازل فنزلوا إلى الشوارع ليللا ثم نهارا بعد تخفيف إجراءات الحظر جراء وصول فيروس كورونا للبلاد، غير أن الجيش كان لهم بالمرصاد.

أيمن زين العابدين من مجموعة “شباب المصرف” قال كلهم يكذبون علينا، ولا نستطيع سحب دولار واحد من حساباتنا في المصارف.

مجموعات الحراك لا ترى حلا إلا العودة للشارع، فالحكومة في نظرهم لم تتخذ حلا جذريا للقضاء على المشكلات وتحسين الاقتصاد حتى خطة الاتقاذ صارت مادة للتراشق بين الأحزاب.

أحد الشباب المتظاهرين قال هذه الحكومة هي واجهة لأحزاب السلطة وحتى اليوم لم تطرح بديلا أو خطة اقتصادية متكاملة نستطيع أن نقول من خلالها إن هذه الحكومة يعول عليهاء لبناء البلاد من مرحلة الانهيار لمرحلة الصعود والنمو.

وشهد لبنان عدة مسيرات احتجاجا على ارتفاع سعر صرف الدولار، كما قطع متظاهرون عددا من الطرق احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية .

يأتي هذا بينما اجتمع الرئيس اللبناني ميشال عون مع رئيس الوزراء حسان دياب لمتابعة الخطوات والإجراءات التنفيذية التي يتم اتخاذها لمكافحة الفساد.