مطالبات بتقديم مجرمي الحرب الإسرائيليين للمحاكم الدولية

طالب مسؤولون وسياسيون وشخصيات دينية بضرورة تقديم مجرمي الحب الإسرائيليين ومرتكبي مذبحة خان يونس عام 1956م من قوات الاحتلال الإسرائيلي، إلى المحاكم الدولية على جريمتهم البشعة التي تم ارتكابها بحق أبناء خان يونس فترة اجتياحها لقطاع غزة إبان العدوان الثلاثي على قطاع غزة وجمهورية مصر الشقيقة.

وطالب المتحدثون، خلال مؤتمر صحفي نظمته بلدية خان يونس ولجنة إحياء وتوثيق ذكرى المذبحة، بتجهيز المسوغات القانونية المطلوبة من أجل تقديمها لمحكمة الجنايات الدولية لملاحقة مرتكبي المذبحة من قوات الإحتلال التي أمعنت في إعدام الأبرياء بدم بارد، بالإضافة إلى أعدام العشرات من جنود الجيش المصري الشقيق.

وأكد رئيس بلدية خان يونس، علاء الدين البطة، أن المذبحة الإسرائيلية التي استفدت سكان خان يونس ،استمرت عدة أيام وبلغ عدد الشهداء الذين سقطوا خلالها ضعف عدد شهداء مجزرة دير ياسين وعشرة أضعاف مجزرة كفر قاسم، ورغم ذلك فإن هذه المذبحة لم تلق الاهتمام الذي تستحقه من المحققين والباحثين ولم تلق التغطية الإعلامية المناسبة.

وشدد البطة على أن كل المحاولات والمخططات الإسرائيلية الهادفة لتركيع الشعب الفلسطيني ستبوء بالفشل، مطالباً بتقديم مرتكبي المجزرة للمحاكم الدولية لمعاقبتهم على جرائم الحرب التي ارتكبوها بحق شعبنا، موجهاً شكره وامتنانه للشعب المصري الذي امتزج دمه مع الدم الفلسطيني.

وأكد البطة  أهمية تسليط الضوء على الأحداث المهولة لمجزرة 56 التي راح ضحيتها آلاف الشهداء من المدنيين والذين قتلوا بدم بارد على أيدي الاحتلال الإسرائيلي، مضيفاً أن المجزرة لم تلق الاهتمام الذي تستحقه من المنظمات الحقوقية والباحثين أو التغطية الاعلامية المناسبة، وأن إحياء المناسبة يأتي في إطار مساعي وجهود البلدية في إطار واجبها الديني والوطني.

وسرد وزير العدل السابق ورئيس لجنة أ. سليم السقا، تفاصيل المذبحة قائلاً: “بدأت المذبحة صباح الثالث من نوفمبر 1956م، حيث استيقظ السكان على مكبرات الصوت من على مركبات الاحتلال العسكرية تنادي بخروج جميع الشبان والرجال من سن 16 عاماً وحتى سن الخمسين وقامت باقتيادهم إلى الجدران والساحات العامة ثُم أطلقت عليهم النيران دفعة واحدة من أسلحة رشاشة سقط على أثرها مئات الشهداء في اليوم الأول، وتواصلت هذه المذبحة حتى الثاني عشر من شهر نوفمبر 1956م، حيث واصلت قوات الاحتلال مجازرها بحق المدنيين من سكان خان يونس ومخيمها وقراها وقوات الجيش المصري التي كانت تدافع عن المدينة مما أدي لسقوط المئات من الشهداء والجرحى.

وأكد السقا على أن مجزرة خان يونس هي جريمة حرب وضد الإنسانية بتوفر أركانها ويجب التحرك الفوري لرفع الدعاوي القضائية في الجنائية الدولية ومقاضاة المحتل على جرائمه بحق شعبنا استناداً للقانون الدولي والإنساني والجنائي.

وقال: ” الإحتلال الإسرائيلي لا يحترم قواعد القانون الدولي واتفاقيات جنيف، ومذبحة خان يونس هي جريمة حرب حيث أقدمت عصابات الاحتلال الإسرائيلي على إعدام المدنيين والأطفال والشباب الذين قُتلوا بدم بارد لكسر شوكة خان يونس التي تصدت للعدوان الإسرائيلي الغاشم في عام 1956″ .

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]