مقتل 38 شخصا في تفجيرات المكلا المعقل السابق للقاعدة في اليمن

أعلنت مصادر يمنية، أن 38 شخصا بينهم طفلة، قتلوا في سلسلة تفجيرات انتحارية استهدفت اليوم الإثنين، الجنود اليمنيين في مدينة المكلا التي طرد منها تنظيم القاعدة في أبريل/ نيسان الماضي.

وأضافت المصادر لـ«الغد»، أن 25 شخصا أصيبوا في التفجيرات التي تبناها تنظيم «داعش»، مشيرة إلى أن القتلى والجرحى جميعهم من عناصر الجيش اليمني.

فيما قال محافظ حضرموت أحمد سعيد بن بريك، «شهدت مدينة المكلا خمس عمليات انتحارية في أربعة مواقع».

واستهدفت ثلاثة تفجيرات متزامنة نقاط تفتيش في المدينة الساحلية عند الغروب، بينما كانوا يتناولون إفطارهم، بحسب المصدر.

وقال المسؤول، إنه في أول هجوم، سأل انتحاري يقود دراجة نارية الجنود إذا كان بإمكانه تناول الإفطار معهم، قبل أن يفجر نفسه.

كما اقترب مهاجمان من الجنود سيرا على الأقدام في أماكن أخرى في المدينة، قبل أن يفجرا نفسيهما.

وبعدها بقليل، هاجم انتحاريان مدخل معسكر للجنود.

ومن جانبه أعلن تنظيم «داعش»، مسؤوليته عن الهجمات التي وقعت على مدينة المكلا.

وذكرت وكالة «أعماق» التابعة لتنظيم «داعش»، أن «انغماسيين»، هاجموا مقرا مشتركا لقوات النخبة ومكافحة الإرهاب في المدينة.

وخضعت المكلا، كبرى مدن محافظة حضرموت، لسيطرة تنظيم القاعدة، سنة واحدة، قبل أن تطردها القوات الموالية للحكومة مدعومة من قوات التحالف بقيادة السعودية، في أبريل/ نيسان الماضي.

وقد كشفت وزارة الدفاع الأمريكية الشهر الماضي، أن «عددا صغيرا جدا» من القوات الأمريكية، انتشر أيضا حول المكلا دعما للعملية التي قادتها قوات سعودية وإماراتية خاصة.

وتتمركز سفن البحرية الأمربكية في المنطقة، وضمنها السفينة البرمائية الهجومية، «يو إس إس بوكسر»، بالإضافة إلى مدمرتين.

وقد استغل تنظيم «قاعدة الجهاد في جزيرة العرب»، ومقره اليمن منذ عام 2009، وتنظيم «داعش»، فراغ السلطة الذي خلفه النزاع، لتوسيع وجودهما في الجنوب والجنوب الشرقي.

وفي مايو/ أيار، أوقع اعتداء انتحاري وتفجير تبناهما تنظيم «داعش»، 47 قتيلا من الشرطة في المكلا التي يسكنها قرابة 200 ألف نسمة.

1-853121 1-853122

 

1-853123

 

1-853121

 

 

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]