مهرجان الرمان.. فرصة لأصحاب المزارع في الأردن

أقامت وزارة الزراعة في الأردن “مهرجان الرمان” في نسخته الـ12 بمدينة إربد لإلقاء الضوء على أهمية زراعة الرمان وإتاحة الفرصة للمزارعين لعرضِ منتجاتهم.

وجذب المهرجان السيدات صاحبات المطابخ الإنتاجية في محاولة لتبادل الخبرات من خلال الإطلاع على التنوع في المنتجات الخاصة بالرمان.

ويقول عبد الله عبيدات، وهو مزارع أردني، إن زراعة الرمان في الأردن تبدأ في ديسمبر/ كانون الأول حيث تمر عملية الزراعة بعديد من المراحل كـ “التسميد والإزهار وعمليات رش الشجر والمبيدات”.

وتعمل الأردنيات على تنشيف قشور بقايا الرمان حتى يتم طحنها واستخدامها في علاجات مختلفة، إذ تحمل ثمرة الرمان فوائد كثيرة في حبوبها وقشورها.

وتقول نهاد عبيدات، وهي صاحبة مزرعة رمان إن قشر الرمان يستخدم في في علاج آلام المعدة والتنحيف وصبغة الشعر وذلك بعدما يتم طحنه جيدا.

وتسعى الحكومة الأردنية لإقامة المهرجانات المختلفة من أجل مساعدة المزارعين والسيدات أصحاب المشاريع المتوسطة والصغيرة على ترويج المنتجات في مواسمها وإتاحة الفرصة أمامهم لتبادل الأفكار والخبرات.