نتنياهو يهدد بتوجيه ضربة عسكرية ساحقة لحزب الله ولبنان

هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بتوجيه ضربة عسكرية ساحقة لحزب الله ولبنان في حال تجرأ الحزب على ارتكاب حماقة وهاجم إسرائيل.

وقال نتنياهو جاءت في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية التي عقدت اليوم الأحد، في مقر رئاسة الوزراء بمدينة القدس المحتلة: “سمعنا خلال نهاية الأسبوع تبجحات نصرالله حول مخططاته الهجومية. فليكن واضحا أن لو تجرأ حزب الله على ارتكاب حماقة وهاجم إسرائيل فسنسدد له وللبنان ضربة عسكرية ساحقة”.

وأضاف: ولكن, خلافا لنصرالله, لا أنوي إعطاء تفاصيل عن مخططاتنا، يكفي التذكير بأن نصرالله حفر أنفاقا إرهابية على مدار سنوات ونحن دمرناها خلال أيام معدودة.

وجاءت تهديد ات نتنياهو ردا على التصريحات التي أدلى بها الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله نهاية الأسبوع الماضي، والتي قال فيها إن قواته قادرة على استهداف إسرائيل بأكملها حتى إيلات، وإعادتها إلى العصر الحجري، من خلال تدمير كل المناطق التي تحت مرمى الصواريخ.