نداء إلى القيادة الفلسطينية لإنقاذ الأسرى من تعنت الاحتلال

ناشدت لجان المقاومة الشعبية في قرية أبو ديس القيادة الفلسطينية إنقاذ الأسرى من تعنت الاحتلال، في ظل تفاقم الأوضاع داخل السجون.

وقال هاني حلبية، الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية في قرية أبو ديس، في تصريحات لـ «الغد»، إن أكثر من 500 أسير في سجون إسرائيل يتحمل الاحتلال المسؤولة كاملة عن حياتهم.

وقال مراسلنا من أبو ديس، إن هناك تخوفات في الشارع الفلسطيني من تدهور الحالة الصحية لبعض الأسرى في السجون، محذرا من تفاقم الأوضاع.

وأفاد مراسلنا بأن شرطة الاحتلال منعت المصلين من تنظيم وقفة احتجاجية عقب الصلاه وقامت بالاعتداء على عدد منهم.

وأدى عشرات الفلسطينيين، وممثلون عن المؤسسات الحقوقية وعدد من أعضاء الكنيست العرب، صلاة الجمعة، أمام مدخل بلدة العيسوية في القدس المحتلة.

يأتي ذلك احتجاجا على سياسة العقاب الجماعي الذي تمارسها سلطات الاحتلال بحق أهالي البلدة منذ عدة أشهر والمتمثلة في اقتحام قوات الاحتلال للبلدة بشكل يومي،  ومداهمة منازل المواطنين و فرض الحبس المنزلي على عشرات الشبان وهدم المنازل.