نيجيريا.. «تعليم السلام» لمواجهة كراهية «بوكو حرام»

انضم شاب نيجيري يدعى شيو سادو إلى جماعة متشددة بسبب الظروفِ المعيشية الصعبة في بلاده، ولكن موت صديقه غير حياتَه إلى النقيضِ تمامًا.

ويقول سادو، إن الظروف المعيشية الصعبة والفقر هو ما دفعه للانضمام إلى بوكو حرام، ولكن في أحد الأيام عندما علمت بخبر وفاة صديقي قررت التوقف عن استخدام العنف.

وأوضح سادو، أنه في ذلك الوقت ألهمته الملاكمة، وأنه يمكن استخدامها لنشر السلام، فالرياضة هي أحد أفضل الوسالئل لنشر السلام في المجتمع.