هذه أبرز أضرار صفقة القرن على الاقتصاد الفلسطيني

أجمعت ورقة أعدها معهد أبحاث السياسات الاقتصادية (ماس) على أن الآثار الاقتصادية لخطة السلام في الشرق الأوسط المعروفة باسم “صفقة القرن” ستكون مدمرة للاقتصاد الفلسطيني، وستجعله يغرق بمزيد من التبعية الاقتصادية لإسرائيل.
ودعا مختصون اقتصاديون إلى ضرورة اتباع خطوات لمواجهة آثار الصفقة واعتماد سياسة الانفكاك الاقتصادي ودعم الإنتاج المحلي الفلسطيني.
وتفند الورقة التي أعدها معهد ماس الرؤية الاقتصادية لصفقة القرن حيث تفيد المؤشرات إلى أنه لا يمكن تخفيض نسبة الفقر إلى 50% ما دام نصيب الفرد من الناتج المحلي سينمو بمعدل أقل مما هو عليه الآن ولا حتى معدل البطالة الى ما يزيد على 12% بعد عشر سنوات لكون المدة الزمنية وحجم المشاريع لا يتناسب مع ما تطرحه الصفقة.
وقال الباحث في معهد السياسات الاقتصادية، عصمت قزمار، إن إسرائيل تحاول منذ سنوات أن تصل إلى المرحلة التي تستطيع من خلالها أن تلحق أضرارا باقتصاديات المنطقة العربية وتعتقد أن العائق الوحيد أمامها هو إنهاء القضية الفلسطينية.
من جانبه قال مدير معهد أبحاث السياسات الاقتصادية، رجا الخالدي، إن صفقة لها أبعاد من شأنها تدمير الاقتصاد الفلسطيني، وتدمير ما يولد نو 2 مليار دولار ناتج محلي وهو ما سيؤثر بالسلب على عددٍ من القطاعات في فلسطين.

مصر

35٬444
اجمالي الحالات
1٬365
الحالات الجديدة
1٬271
اجمالي الوفيات
34
الوفيات الجديدة
3.6%
نسبة الوفيات
9٬375
المتعافون
24٬798
حالات تحت العلاج

الإمارات العربية المتحدة

39٬376
اجمالي الحالات
568
الحالات الجديدة
281
اجمالي الوفيات
5
الوفيات الجديدة
0.7%
نسبة الوفيات
22٬275
المتعافون
16٬820
حالات تحت العلاج

فلسطين

577
اجمالي الحالات
0
الحالات الجديدة
4
اجمالي الوفيات
0
الوفيات الجديدة
0.7%
نسبة الوفيات
404
المتعافون
169
حالات تحت العلاج

العالم

7٬243٬589
اجمالي الحالات
107٬421
الحالات الجديدة
411٬590
اجمالي الوفيات
2٬655
الوفيات الجديدة
5.7%
نسبة الوفيات
3٬557٬947
المتعافون
3٬274٬052
حالات تحت العلاج