هل تكثر الحوادث حين يكون القمر بدرا؟

اقترن اكتمال البدر منذ العصور الوسطى بخيال الفولكلور والخرافات الشعبية المملوءة بالرعب والأحداث المخيفة كظهور المستذئبين ومصاصي الدماء وما شابه ذلك، واتربط أيضا بالأفعال الجنونية حتى أن لفظة Lunacy بالإنجليزية، والتي تعني “الجنون” مستمدة من اسم القمر باللاتينية “Luna”.

وفي الولايات المتحدة، وعلى الرغم من أن الأطباء والممرضين والعاملين في حقل الطب والصحة، والذين يفترض أنهم أشخاص مثقفون وواعون وأن أساس مهنتهم هو العلم، فإن جميعهم مازالوا يعتقدون أن البدر نذير شؤم، وأن يوم اكتمال البدر يبشر بفوضى وحوادث في غرف الطوارئ، بحسب تقرير نشرته صحيفة “وال ستريت جورنال”.

وتقول أوكتافيا كانون، وهي طبيبة نساء وولادة في مدينة شارلوت بولاية كارولاينا الشمالية، إنها  لا تنسى قط كيف ذات ليلة بدر ولدت طفلا وعلى وجهه “برقع الجنين” (غشاء يغلف وجه ورأس الجنين المولود حديثاً)، وهو أمر نادر الحدوث.

وتستذكر الحادثة التي وقعت قبل سنوات وتقول عنها إنها ما زالت تقشعر كلما ذكرتها، “كان المنظر مخيفاً، ترى الطفل داخل كيسه يتحرك وترى السائل يملأه هناك”.

وقالت كانون، إنها تذكر كيف قالت الممرضات ساعتها إن الطفل الذي كان يتمتع بصحة جيدة، سيحظى حينما يكبر بقدرات نفسية خارقة.

وبحسب التقرير، فإن العديد من الدراسات العلمية تشير إلى أن اعتقاد الأطباء وإيمانهم بتأثير البدر وخرافته هو “الجنون عينه”، وأن الأبحاث  تشير إلى انعدام الصلة بين البدر وبين مراجعات المرضى للمستشفيات.

وأضاف التقرير، أن مجلة طب الطوارئ الأمريكية نشرت تقريرا عام 1996 تفحصت فيه أكثر من 150 ألفا، من سجلات المرضى الذين دخلوا قسم الطوارئ خلال 4 سنوات، فكانت النتيجة أن البدر اكتمل في تلك الفترة 49 مرة، وأن معدل دخول المرضى لم يرتفع قيد شعرة في تلك الليالي تحديدا.

[covid19-ultimate-card region=”EG” region-name=”مصر” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”AE” region-name=”الإمارات العربية المتحدة” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region=”PS” region-name=”فلسطين” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]

[covid19-ultimate-card region-name=”العالم” confirmed-label=”اجمالي الحالات” confirmed-24h=”true” confirmed-24h-label=”الحالات الجديدة” deaths-label=”اجمالي الوفيات” deaths-24h=”true” deaths-24h-label=”الوفيات الجديدة” deaths-rate=”true” deaths-rate-label=”نسبة الوفيات” recovered-label=”المتعافون” active-label=”حالات تحت العلاج” font-color=”#ffffff” bg-color=”#0c3278″ bg-position=”right” rtl=”true” last-update=”Y-m-d H:i” last-update-label=”تم تحديث البيانات في :”]