واشنطن تنسحب رسميا من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة

أعلنت الولايات المتحدة، اليوم الجمعة، انسحابها رسميا من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى، وكررت اتهاماها لروسيا بخرق المعاهدة التي تعود إلى فترة الحرب الباردة.

وقال مسؤولون كبار بالإدارة الأمريكية للصحفيين إن الرئيس دونالد ترامب اتخذ قرارا بإنهاء التزام الولايات المتحدة بمعاهدة القوى النووية المتوسطة المدى التي أبرمت عام 1987.

وقال بومبيو خلال زيارة إلى بانكوك للمشاركة في قمة إقليمية إن “انسحاب الولايات المتحدة من المعاهدة يبدأ مفعوله اليوم”. مضيفا “روسيا هي المسؤول الوحيد عن انتهاء المعاهدة”.

وتحظر المعاهدة على الجانبين وضع صواريخ قصيرة أو متوسطة المدى تطلق من البر في أوروبا. وأشارت واشنطن قبل ستة أشهر إلى عزمها الانسحاب من المعاهدة إذا لم تتحرك روسيا للالتزام بها.

ومن جانبها، أعلنت روسيا، اليوم الجمعة، انتهاء معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى من فترة الحرب الباردة رسميا، بعد أن بدأت واشنطن عملية انسحاب منها في وقت سابق.