واشنطن وطهران تقتربان من عقد مباحثات مباشرة

أبدت إيران استعداداتها لتقديم تطمينات حول سلمية برنامجها النووي، وإجراء تعديلات على الاتفاق المبرم عام 2015.

وتحدثت وسائل إعلام رسمية عن عرض طهران تجديد عمليات التفتيش على منشآتها النووية، شريطة عودة واشنطن للاتفاق ورفعها العقوات الاقتصادية.

من جانبه قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون أن الظروف مهيأة لعقد اجتماع بين رئيس الولايات المتحدة وإيران، لافتا أن الكرة في ملعبهما الآن.