وثيقة بريطانية تحذر من تطبيق بريكست بدون اتفاق

حذرت وثيقة بريطانية من أن تطبيق‭ ‬خطط الحكومة البريطانية لبريكست بدون إتفاق سوف يؤدي لعرقلة شديدة على الطرق عبر القنال الانجليزي وهو ما سيؤثر على إمدادات الأدوية وبعض أنواع الأغذية الطازجة، مؤكدة أن احتجاجات واحتجاجات مضادة ستحدث في أرجاء البلاد ترافقها زيادة محتملة في اختلال النظام العام.

وقالت الحكومة إن الوثيقة التي تتضمن إفتراضات لأسوأ السيناريوهات والتي نشرت اليوم الأربعاء جرى إعدادها في الثاني من أغسطس وتشكل الأساس لخططها لبريكست بدون إتفاق.

وقالت الوثيقة، التي تتضمن أسوأ ما قد يحدث إذا غادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي بدون إتفاق في الحادي والثلاثين من أكتوبر ، إن استعداد الرأي العام وقطاع الأعمال لمثل هذه النتيجة من من المرجح أن يكون ضعيفا، فيما يرجع جزئيا إلى استمرار الفوضى السياسية في الفترة السابقة على يوم بريكست.

وأضافت أن الشاحنات قد تضطر للانتظار لفترة تصل إلى يومين ونصف اليوم لعبور القنال الانجليزي وإن المواطنين البريطانيين قد يتعرضون لإجراءات تفيتش متزايدة من سلطات الهجرة عند المنافذ الحدودية للاتحاد الأوروبي.

وقالت الوثيقة: “إمدادات بعض أنواع الأغذية ستنخفض، هناك خطر بأن عمليات شراء مذعورة قد تتسبب أو تفاقم تعطيل الإمدادات الغذائية”.