وحدات من الشرطة تتمرد على الرئيس موراليس في ثلاث مدن بوليفية 

تمردت وحدات من الشرطة البوليفية في مدن سوكري (جنوب-شرق) وسانتا كروز (شرق) وكوتشابامبا (وسط)، وامتنعت عن الامتثال لأوامر قيادتها التي تطلب قمع تظاهرات مستمرة منذ نحو ثلاثة أسابيع تُعارض إعادة انتخاب الرئيس إيفو موراليس.

وقال شرطي يقف على باب مركز الشرطة لتلفزيون محلي إنّ “شرطة تشوكيساكا تدعم الرفاق الذين تمرّدوا في كوتشابامبا.

وتشوكيساكا (عاصمتها سوكري) تتمرد أيضاً إلى جانب الشعب البوليفي”، مضيفاً “لا يمكننا الاستمرار مع هذه الحكومة في ظل ديموقراطية غير عادلة”.