وزير خارجية إيران يستبعد إمكانية إجراء حوار مع الولايات المتحدة

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم الخميس، إن “ليس هناك أي إمكانية” لإجراء حوار مع الولايات المتحدة لخفض التوتر المتصاعد بين الطرفين، وفق ما نقلت وكالة كيودو اليابانية للأنباء.
ونقلت الوكالة عن ظريف قوله لصحفيين في طوكيو حيث يلتقي مسؤولين يابانيين “لا، ليس هناك أي إمكانية لمفاوضات”. وأوضحت الوكالة أن تصريحاته جاءت ردا على سؤال بشأن ما إذا كان منفتحا أمام إجراء محادثات ثنائية مع واشنطن بهدف خفض التصعيد.

وتصاعدت التوترات بين واشنطن وطهران في وقت سابق هذا الشهر بعد أن كثفت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضغوط العقوبات بإلغاء إعفاءات كانت تسمح لبعض الدول بشراء النفط الإيراني- في إطار جهود لتقليص نفوذ طهران المتنامي في المنطقة.

وترى الولايات المتحدة أن رفع العقوبات في مقابل فرض قيود على برنامج إيران النووي لم يمنع طهران من التدخل في شؤون الدول المجاورة أو من تطوير قدراتها الصاروخية وإن سعي روحاني للتواصل مع الغرب مجرد ستار.

وزادت المخاوف بعد التصعيد الأخير في الهجوم على أربع ناقلات نفط في الخليج يوم الأحد، وكذلك إعلان السعودية يوم الثلاثاء أن طائرات مسيرة مسلحة أصابت محطتين لضخ النفط. وهي حوادث يشير مراقبون إلى أن إيران في خلفيتها.