وسائل إعلام: الدنمارك تلقت تحذيرا قبل ست ساعات من القصف الصاروخي الإيراني

قالت قناة تلفزيون (تي.في.تو) الدنمركية اليوم الجمعة إن الدنمرك تلقت تحذيرا قبل ست ساعات من قيام إيران بإطلاق صواريخ على قاعدتين عسكريتين عراقيتين هذا الأسبوع مما أتاح لها فرصة لاستعداد مفرزتها الموجودة في إحدى القاعدتين مع قوات أمريكية.

ويوجد 130 عسكريا دنمركيا في قاعدة عين الأسد الجوية ضمن تحالف دولي يقاتل تنظيم الدولة الإسلامية. وكانت القاعدة واحدة من قاعدتين تضمان قوات أمريكية هاجمتهما إيران يوم الأربعاء.

ورفضت وزارة الدفاع الدنمركية التعليق على التقرير الذي نسبته القناة التلفزيونية لمصادر لم تسمها.

وليس من الواضح من قدم التحذير أو ما إذا كان تم تمريره من دولة لأخرى.

وقال قائد الجيش الدنمركي بيورن بيسروب لقناة (تي.في.تو) يوم الأربعاء إن بلاده تلقت تحذيرا. وأضاف “لن أخوض في تفاصيل الكيفية التي تم تحذيرنا بها لكننا تلقينا إشعارا سمح لنا بالاستعداد على أفضل ما نستطيع في هذه الظروف”.

ولم يصب أحد في الهجوم الذي قالت إيران إنه جاء انتقاما لمقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بضربة جوية شنتها طائرة مسيرة أمريكية في العراق في الثالث من يناير كانون الثاني.

ويجري الآن نقل المفرزة الدنمركية باستثناء ما بين 30 و40 من أفرادها من قاعدة عين الأسد إلى الكويت.