وفدا حماس و الجهاد يعودان إلى غزة بعد جولة استمرت أسابيع

عاد وفدا حركتي حماس والجهاد الإسلامي إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري، اليوم الأحد، بعد جولة خارجية استمرت عدة أسابيع.

وقال المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم لـ”الغد” إن  عضو المكتب السياسي لحماس خليل الحية والوفد المرافق معه عاد إلى قطاع غزة بعد جولة خارجية استمرت عدة أسابيع”.

كما عاد إلى قطاع غزة اليوم، وفد سياسي رفيع المستوى من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، بعد جولة خارجية، شملت عددًا من الدول العربية والإسلامية.

وكانت العاصمة المصرية القاهرة، قد شهدت في 3 كانون الأّول- ديسمبر من العام الماضي، عقد اجتماع مشترك بين أعضاء المكتبين السياسيين لحركتي “حماس” و”الجهاد الإسلامي”، برئاسة رئيس المكتب السياسي لـ”حماس” إسماعيل هنيّة، والأمين العام لـ”الجهاد الإسلاميّ” زياد النخّالة، لتوحيد الموقف الفلسطيني إزاء التهدئة مع إسرائيل.

وتبع الاجتماع، الذي استمر أكثر من 5 ساعات، إصدار الحركتين بياناً مشتركاً أعلنتا فيه “استمرار أعلى درجات ومستويات التنسيق بين مختلف المستويات القياديّة (بين الحركتين)، خصوصاً في إطار غرفة العمليّات المشتركة، والعمل على تطويرها”، وأكّدتا أن العلاقة الاستراتيجيّة بينهما تمثّل تحالفا ثابتا.