وقفة تضامنية مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام

أفاد مراسل الغد أن التظاهرة والاحتجاج أمام مقر الصليب الأحمر الدولي في مدينة بيت لحم تأتي بعد 29 يوما من استمرار عدد كبير من الأسرى الفلسطينيين في إضرابهم المفتوح عن الطعام ضد قرار اعتقالهم الإداري، وهو الاعتقال الذي لا يعرف الأسير ما هي التهمة الموجهة إليه ولا المدة التي يقضيها داخل السجن.

وأضاف أن هناك أسرى كثر عانوا من هذا الاعتقال، وبعضهم أمضى نحو 17 عاما من الاعتقال الإداري، وهناك البعض منهم مرضى ويعانون من حالة صحية سيئة.