14 شهيدا فلسطينيا في غزة اليوم .. والفصائل ترد بقصف البلدات الإسرائيلية

ارتفعت حصيلة العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة اليوم إلى 14 شهيدا فلسطينيا في سلسلة غارات إسرائيلية على القطاع.

وأعلنت وزارة الصحة استشهاد أحد المواطنين في غارة إسرائيلية استهدفت منطقة الزرقاء شمال مدينة غزة، ولا تزال هوية الشهيد مجهولة.

وبهذا ترتفع حصيلة الشهداء إلى 24 منذ بدء التصعيد فجر الثلاثاء.

كما جددت طائرات الاحتلال، مساء اليوم، قصف أراض زراعية في مختلف مناطق القطاع.

من ناحيته، أفاد وكيل وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة، زياد ثابت، مساء الأربعاء، بتضرر حوالي 15 مدرسة في مناطق مختلفة من قطاع غزة جراء تواصل العدوان الإسرائيلي.

وتواصل الفصائل الفلسطينية اطلاق القذائف الصاروخية تجاه بلدات الاحتلال ردا على العدوان الإسرائيلي المتواصل لليوم الثاني على التوالي.

وأعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى الجناح العسكري للجبهة الشعبية قصف موقع ناحل عوز بقذائف الهاون ردا على جرائم الاحتلال.

كما قالت الكتائب، إنها استهدفت بركسا تابع للاحتلال شرق غزة بقذائف الهاون.

وتبنت كتائب المقاومة الوطنية وسرايا القدس قصف مستوطنتي نيتف عتسراه ويد مردخاي برشقة صاروخية مساء اليوم.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء الاربعاء، إن الجيش رصد اطلاق أكثر من 350 صاروخا من قطاع غزة على البلدات الإسرائيلية.

بدوره، قال عبد اللطيف القانوع المتحدث باسم حركة حماس، إن أهداف الاحتلال ستفشل أمام وحدة المقاومة وضرباتها المتواصلة وستتبدد أوهامه.

وأضاف القانوع، في تصريح صحفي: “فصائل المقاومة رسمت مشهد الصمود والوحدة وسطرت ملحمة بطولية في خندق واحد لمواجهة جرائم الاحتلال ورد عدوانه الهمجي بحق شعبنا”.

وأكد القانوع أن ارتفاع وتيرة التصعيد لن تزيد الشعب الفلسطيني إلا التفافاً حول المقاومة وخياراتها وسيدفع الاحتلال ثمن جرائمه وستضاعف فاتورة الحساب معه.