24 شهيدا فلسطينيا و70 مصابا في العدوان الإسرائيلي الغاشم على قطاع غزة

يتواصل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي، والذي أدى إلى استشهاد  ما لا يقل عن 24 فلسطينيا وإصابة أكثر من 70 آخرين بجراح مختلفة، منذ بدء التصعيد الإسرائيلي على قطاع غزة فجر أمس الثلاثاء، فيما شيّع مئات الفلسطينيين في قطاع غزة جثامين شهداء العدوان الإسرائيلي.

مراسلو الغد يرصدون الأوضاع الميدانية

وأفاد مراسل الغد باستشهاد فلسطينيين اثنين في قصف إسرائيلي جديد على شرق خان يونس ليترفع عدد شهداء اليوم الثاني من التصعيد إلى 24 وأكثر من 70 جريحا في يومين.

كما قام جيش الاحتلال الإسرائيلي بنشر بطاريات المدفعية على حدود قطاع غزة، بينما دوت صافرات الإنذارفي منطقة كرم أبو سالم على الحدود. الشرقية لغزة.

 

تصريحات رسمية من قبل الرئاسة الفلسطينية

ودعا المتحدث باسم الرئاسة الفلطسينية، نبيل أبو ردينة  إلى وقف التصعيد مع الاحتلال فيما حمل الاحتلال نتيجة هذه التصعيد الغاشم على القطاع غزة، محذرا من الدخول في دوامة عنف كبيرة، بحسب ما أفاد مراسلنا.

وأشار مراسلنا إلى أن رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور محمد اشتية، طالب بضرورة التدخل الدولي لوقف العدوان الإسرائيلي على القطاع.

الفصائل الفلسطينية

من جانبها، دعت الفصائل الفلسطينية إلى ضرورة التحرك ميدانيا في الضفة الغربية لتحريك الشارع الفلسطيني رفضا للعداون على القطاع، ويأتي ذلك تزامنا مع انطلاق مسيرة وسط رام الله للمطالبة بوقف العدوان وتنديدا بالمجازر التي تُرتكب في القطاع.

الأوضاع في الخليل 

ورصدت كاميرا قناة الغد إصابة عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق جراء مواجهات مع قوات الاحتلال في مخيم العروب شمال الخليل.

الأوضاع في نابلس

وقال مراسلنا من نابلس، إن الشارع الفلسطيني استجاب لدعوة الفصائل الفلسطينية بالنزول والمشاركة في الفعاليات لتفعيل الحراك الشعبي مما تتعرض له من عدوان مستمر من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد المشاركون في الفعاليات عبى ضرورة تفعيل الدعوة للمقاومة الشعبية في نقاط التماس مع جيش الاحتلال، سيما وأن الأوضاع قابلة للانفجار وهو ما سيؤدي إلى ارتفاع وتيرة الاشتباكات ومن ثمن دفع المشهد نحو مزيد من التصعيد.

 

 

مراسل الغد من أمام مستشفى الشفاء بغزة

وقال مراسلنا من أمام مستشفى الشفاء يغزة، إن مجمع الشفاء الطبي استقبل، اليوم الأربعاء، عددا من الحالات الحرجة، ومنها ما هو في العناية المركزة ويخضع لعمليات حرجة، بحسب ما أكد الدكتور محمد أبو سلمية مدير عام مستفيات الشفاء الطبي.

النائب محمد دحلان

ومن جانبه،دعا القيادي الفلسطيني النائب محمد دحلان أبناء الشعب الفلسطيني إلى الإتحاد و نبذ الخلافات في مواجهة العدوان الإسرائيلي الذى يستهدف المدنيين العزل في قطاع غزة، من خلال تعزيز الصمود و التضامن الشعبي.

وأكد دحلان، في بيان له عبر موقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك” اليوم الأربعاء تواصل السياسات الإسرائيلية الهادفة إلى تهجير الأهل في الضفة الغربية والقدس المحتلة واقتلاعهم من أرض وطنهم، كما تُمعنُ دولة الاحتلال في تطرفها وعنصريتها، وتواصل استيطانها التوسعي، وتصادر المزيد من الأرض والموارد، ويرتكب جنودها ومستوطنيها أبشع الجرائم.

الغرفة المشتركة للفصائل الفلسطينية

وقالت الغرفة المشتركة للفصائل الفلسطينية، إن الفصائل ما زالت لليوم الثاني تواصل الرد على العدوان والجريمة الإسرائيلية، وتدك مواقع الاحتلال ومستوطناته.

وأكدت الغرفة، في بيان صحفي اليوم الأربعاء، أن المقاومة ستكمل مشوارها في الرد على العدوان والثأر للشهداء، وستلقن العدو الدرس الذي لن ينساه.

طائرات الاحتلال تغير على غزة

وقصفت طائرات الاحتلال عددا من مواقع مختلفة للفصائل الفلسطينية، فيما أعلن الاحتلال إغلاق معبري بيت حانون، وكرم أبو سالم.

الأزهر الشريف يدين العدوان الإسرائيلي

وأدان الأزهر الشريف، الأربعاء، الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة، ووصفها بـ “الإرهابية”، معربا عن استنكاره الشديد للغارات التي تشنها إسرائيل، واستهدافها وقتلها لأبناء الشعب الفلسطيني، حيث أدت تلك الغارات إلى مقتل 24  فلسطينيا وإصابة العشرات.

واستهدفت طائرات الاحتلال مجموعة مواطنين بـحي المنارة بمحافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة، كما استهدفت مجموعة أخرى من المواطنين غرب خان يونس مما أسفر عن اغتيال قائد بسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامية.

ودعت وارة الصحة الفلسطينية المجتمع الدولي والمنظمات الدولية الإنسانية بالتدخل لإلزام حكومة الاحتلال الإسرائيلي بوقف عدوانها على قطاع غزة.