3 قتلى على يد قوات الأمن في كولومبيا

قال مسؤولون كولومبيون، الجمعة، إن 3 أشخاص لقوا حتفهم، فيما وصفوه باشتباكات عنيفة مع الشرطة خلال عمليتي نهب بعد يوم من احتجاج سلمي إلى حد كبير.

وقال وزير الدفاع، كاربوس هولمز ترويجللو، إن الوفيات وقعت في موقعين مختلفين قرب مدينة كالي جنوب غرب البلاد، حسب ما أفادت به وكالة أسوشيتد برس الأمريكية.

وأضاف الوزير، أن شخصين لقيا حتفهما في بوينتا فينتورا في وقت متأخر من الخميس، بعدما تعرضت الشرطة لهجوم وهي تستجيب لعملية نهب بمركز تجاري.

ولم يورد الوزير مزيدا من التفاصيل حول هوية القتلى أو كيف قتلوا.

وفي الحادث الثاني قالت الشرطة، إن شخصا قتل في كانديلاريا، بعدما أطلقت مجموعة كانت تنهب متجر أغذية النار على الشرطة.

وتقول السلطات، إن 250 ألف شخص في أنحاء البلاد شاركوا في احتجاج، الخميس، الذي يعد أحد أكبر المظاهرات في تاريخ البلاد الحديث.